تحويل دار عميد المنبر الحسيني إلى متحف ومركز ثقافي

أحمد الوائلي

أعلنت أمانة بغداد، عن المباشرة بتحويل دار الخطيب الراحل الشيخ الدكتور أحمد الوائلي إلى متحف ومركز ثقافي بمدينة الكاظمية.

وذكر بيان للأمانة، إن “الدار التي كان يسكنها العلامة الدكتور الشيخ وعميد المنبر الحسيني أحمد الوائلي تم استملاكها من قبل أمانة بغداد لتحويلها إلى متحف يضم آثاره ومقتنياته الشخصية والثقافية والوثائقية، وفتح مركز ثقافي تقام فيه الندوات والنشاطات الثقافية”.

وكانت دائرة بلدية الكاظمية قد باشرت بعمليات ترميم وصيانة الدار وتهيئته إحياءً لذكرى الشيخ الوائلي والتعريف به وبشخصيته وآثاره العديدة وذلك بالتعاون مع عائلته.

والشيخ أحمد الوائلي رجل دين وأشهر خطيب حسيني وواعظ معاصر وشاعر وأديب عراقي حاصل على شهادة الدكتوراه من جامعة القاهرة، ولد في العام 1928 في مدينة النجف، غادر إلى سوريا سنة 1979 وأقام فيها مدة 24 سنة، بسبب الظروف السياسية في العراق والتضييق على رجال الدين، أصيب بمرض السرطان ثلاث مرات وشفي منه ثم عاد إلى العراق بعد سقوط نظام صدام المقبور، وتوفي في تموز 2003، خلّف الآلاف من المحاضرات المسموعة والمكتوبة والمرئية، بالإضافة إلى دواوينه الشعرية.

وقد سبق وأن بادرت وزارة الاتصالات العراقية، في سنة 2017 إلى إصدار طابع بريدي تذكاري يخلد الشيخ الوائلي، مشيرة إلى أنه يعد رمزاً للاعتدال ولا يختلف على خطابه الديني والوطني أحد.

للمشاركة:

روابط ذات صلة

13950111131518587427544
مدير الحوزات العلمية في إيران يلتقي بآية الله العظمى السيستاني
ماذا تعني صفة "الكريم" في تسمية القرآن الكريم؟
ماذا تعني صفة "الكريم" في تسمية القرآن الكريم؟
النص الكامل لخطاب الإمام الخامنئي في الذكرى السنوية الرابعة والثلاثين لرحيل الإمام الخميني (قده)
النص الكامل لخطاب الإمام الخامنئي في الذكرى السنوية الرابعة والثلاثين لرحيل الإمام الخميني (قده)
رحيل الإمام الخميني، وصال المحبوب، وفراق الاحبة
رحيل الإمام الخميني، وصال المحبوب، وفراق الاحبة
20150601033450
الإمام الخميني نور لبقية اللَّه

الأكثر قراءة

اشترك ليصلك كل جديد

اكتب ايميلك في الأسفل