الرسول الأكرم وآل بيته (سلام الله عليهم) يحتفون بالعيد المبارك

الرسول الأكرم وآل بيته (سلام الله عليهم) يحتفون بالعيد المبارك

جاء عَنْ الامام جعفر الصادق عَنْ أَبِيهِ الباقر (عليهما السلام) قَالَ: كَانَ (ابيه) عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ (عليهما السلام) يُحْيِي لَيْلَةَ عِيدِ الْفِطَرِ بِصَلَاةٍ حَتَّى يُصْبِحَ وَ يَبِيتُ لَيْلَةَ الْفِطْرِ فِي الْمَسْجِدِ وَ يَقُولُ يَا بُنَيَّ مَا هِيَ بِدُونِ لَيْلَةٍ يَعْنِي لَيْلَةَ الْقَدْرِ .

وروي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قوله: (مَن أحیا لَیلةَ العِیدِ ولَیلةَ النِّصفِ مِن‏ شَعبانَ ، لَم یَمُتْ قَلبُهُ یَومَ تَموتُ القُلوبُ) .

يوم عيد الفطر يوم توزيع الجوائز

ويوم عيد الفطر المبارك ينتظر المؤمن الصائم القبول من الله تعالى صيامه وينتظر جائزته المتمثلة بالرحمة الإلهية.

وقد سمى رسول الله (صلى الله عليه وآله) يوم عيد الفطر بيوم الجوائز، فقد روى جابر الانصاري (رض) عن الإمام الباقر(ع) قال: ((قال النبي الأكرم(ص): “إذا كان أوّل يوم من شوّال، نادى منادٍ: أيُّها المؤمنون أُغدوا إلى جوائزكم”، ثمّ قال (ص) : “يا جابر، جوائز الله ليست كجوائز هؤلاء الملوك”، ثمّ قال (ص): “هو يوم الجوائز”)).

وقال الرسول الأكرم (ص) في خطبته المعروفة التي أدلى بها في الجمعة التي سبقت شهر رمضان: ( فَإِنَّ الشَّقِيَّ مَنْ حُرِمَ غُفْرَانَ اللَّهِ فِي هَذَا الشَّهْرِ الْعَظِيمِ) .

وعَنْ جَمِيلِ بْنِ صَالِحٍ عَنْ الامام الصادق (ع) قَالَ : ( إِذَا كَانَ صَبِيحَةُ يَوْمِ‏ الْفِطْرِ نَادَى مُنَادٍ اغْدُوا إِلَى جَوَائِزِكُمْ) .

للمشاركة:

روابط ذات صلة

السوشيال ميديا تقتحم... والشباب يغرق!!
السوشيال ميديا تقتحم... والشباب يغرق!!
هكذا تكلم لقمان
هكذا تكلم لقمان
الحرب الناعمة
الحرب الناعمة
نص دعاء السمات كامل
دعاء السمات كامل
رسول الله - من اعمال يوم الجمعة
من اعمال يوم الجمعة

اشترك ليصلك كل جديد

اكتب ايميلك في الأسفل