مدينة الكاظمية لاتزال تعيش أجواء الأربعين

مدينة- الكاظمية- لاتزال- تعيش- أجواء -الأربعين

لاتزال مدينة الكاظمية المقدسة شمال بغداد التي تتشرف بمضجع اثنين من ابناء رسول الله (ص) وهما الإمامان الهمامان موسى الكاظم ومحمد الجواد (عليهما السلام) تغص بزوار أربعينية الإمام الحسين (ع).

وتستضيف هذه المدينة المقدسة حاليا الزوار الايرانيين الذين شاركوا في المسيرة المليونية لأربعين ابي الاحرار الامام الحسين (ع) حيث يعتزمون بعد زيارة هذين الامامين الهمامين التشرف بزيارة الامامين علي الهادي ونجله الحسن العسكري (عليهما السلام) في مدينة سامراء فيما توجه بعضهم الى هذه المدينة المقدسة.

والجدير بالذكر أنه ورغم انتهاء عمل الكثير من المواكب التي كانت تستضيف الزوار في الكاظمية، الا ان بعض المواكب الايرانية لاتزال تقدم الخدمات للزوار ويتم توزيع الغذاء لهم.

 وقد ابتدع العراقيون طريقة جميلة لاستضافة الزوار الايرانيين في طريق المشاة بين النجف الاشرف وكربلاء المقدسة، حيث كانوا يخاطبون الزوار اذا تحبون “الحاج قاسم سليماني” تفضلوا لتناول القيمة النجفية، حيث لا يمكن للزوار الايرانيين رفض هذا الطلب.

 وقد سجل الشعب العراقي في هذه المسيرة العظيمة أروع أنواع الكرم وحسن الضيافة التي يشتهر بها شيعة اهل البيت عليهم السلام، فقدموا الخدمات للزوار الذين يتوجهون من النجف الاشرف الى كربلاء المقدسة ليقطعوا مسافة تبلغ تقريبا 80 كيلومترا وسجلوا ملحمة تاريخية عظمى للبشرية كافة.

وزين العراقيون هذا الطريق بصور شهداء جبهة المقاومة تخليدا لذكرى هؤلاء الابطال الذين ضحوا بدمائهم لانقاذ الشعب العراقي من دنس حفنة من الارهابيين الذين يدعمهم المستكبرون المجرمون في العالم.

للمشاركة:

روابط ذات صلة

الامام الخامنئي
الاخوة الإسلامية في نهج الامام الخامنئي
5 ربيع الأول.. وفاة السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (ع)
5 ربيع الأول.. وفاة السيدة سكينة بنت الإمام الحسين (ع)
كيف تتحلّى أعمالنا بالحُسن؟
كيف تتحلّى أعمالنا بالحُسن؟
وصايا الإمام الحسن العسكري(ع)
وصايا الإمام الحسن العسكري(ع)
اقرأ ... بعض ما قاله غير المسلمين في مدح الرسول
اقرأ ... بعض ما قاله غير المسلمين في مدح الرسول

اشترك ليصلك كل جديد

اكتب ايميلك في الأسفل