السور “الطواسين” وثواب قراءتها في ليلة الجمعة

الطواسين

الطواسين، أو الطواسيم، هي ثلاث سُورٍ متتالية من القرآن الكريم سُميت بهذه التسمية لابتدائها بحرفي الطاء و السين، وهذه السور هي: سورة الشعراء والنمل والقصص.

التسمية

الطواسين أو الطواسيم، هي السور المفتتحة بـ “طسم” أو “طس”، وهي: كل من سورة الشعراء والنمل والقصص. قالَ الجَوْهَرِيُّ: والصَّوابُ أَنْ تُجْمَعَ‏ الطَّواسيمُ‏ والطَّواسينُ والحَواميمُ‏، التي هي سورٌ في القرآن‏ بذَواتِ‏ وتُضافُ إلى واحِدٍ فيُقالُ: ذَواتُ‏ طسم‏، وذَواتُ حم، وإِنّما جُمِعَتْ على غيرِ قِياسٍ.

فضلها

يذكر العلامة الحلي استحباب قراءة الطواسين، وخاصة في ليالي الجمعة. كما ورَوى أبو بصير عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنَّهُ قال: “مَنْ‏ قَرَأَ سُوَرَ الطَّوَاسِينِ الثَّلَاثَ فِي لَيْلَةِ الْجُمُعَةِ كَانَ مِنْ أَوْلِيَاءِ الله، وَ فِي جِوَارِ اللَّهِ وَ كَنَفِهِ، وَ لَمْ يُصِبْهُ فِي الدُّنْيَا بُؤْسٌ أَبَداً، وَ أُعْطِيَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الجنة حَتَّى يَرْضَى وَ فَوْقَ رِضَاهُ، وَ زَوَّجَهُ اللَّهُ مِائَةَ زَوْجَةٍ مِنَ الْحُورِ الْعِينِ.

للمشاركة:

روابط ذات صلة

الإمام الخامنئي في لقاء مع جمع من قادة وضبّاط القوّات الجويّة
الإمام الخامنئي في لقاء مع جمع من قادة وضبّاط القوّات الجويّة
الإِمَامُ مُحَمَّدُ الجَوَّاد (عَ) مُعجِزَةُ الإِمَامَةِ
الإِمَامُ مُحَمَّدُ الجَوَّاد (عَ) مُعجِزَةُ الإِمَامَةِ
بالصور: عزاء وحداد وبكاء في مرقدي اخيها الحسين ...
بالصور: عزاء وحداد وبكاء في مرقدي اخيها الحسين و ...
islamasil (17)3
الزواج بين النظرية القرآنية والنظريات الغربية
العتبة العباسية المقدسة تنشر رايات العزاء في ...
العتبة العباسية المقدسة تنشر رايات العزاء في ...

اشترك ليصلك كل جديد

اكتب ايميلك في الأسفل