بلسم القلوب

بلسم القلوب

* ينقل أحد الجرحى فيقول:
ذهب الجرحى للقاء سماحة السيد القائد. وكنت أتحسَّس تلك الرائحة العطرة أقرب فأقرب… ووصلت لحظاتٌ لامست كتفيَّ فيها حرارةٌ خاصة جعلتني في حالة أخرى. في هذا المكان حصلتُ على كل ما تمنَّيت. قبَّلتُ يد السيد المُصابة، وتبرَّكت عيناي بها، ووضع السيدُ يده المباركة نفسها بلسماً لقلوبنا. قلت لسماحته: ارتديت ثياب الجهاد، وأنا آتٍ لآخذ الإذن من حضرتكم لنبقى مُرتدين هذه الثياب على الدوام. سماحته، وبابتسامة بجمال عالمٍ من الحدائق، وببشر وجهه البشوش، قال: أنتم لبستم ثياب الجهاد أولاً، والآن تطلبون الإذن مني؟! بعد كلام القائد هذا، ضحك الحاضرون. قلت عندها لسماحته: نحن نرتدي ثياب الجهاد لنقول إننا جاهزون للتضحية حتى آخر قطرة من دمائنا. فتفضل بالقول: أنا أحب دائماً أن تكونوا أنتم في الريادة(*). (*) نقلاً عن مجلة “الجريح” الإيرانية، العدد 33 و34 عام 1379هـ.ش (2000م).

للمشاركة:

روابط ذات صلة

islamasil2-2
زيارة الإمام الخامنئي (دام ظله ) المرقد المطهر للإمام الخميني ...
islamasil (34)
الإمام علي الهادي ( عليه السلام ) يتألق في ...
islamasil-9
لقاء روّاد الأعمال والمنتجين والمتخصّصين في الشركات المعرفيّة مع الإمام الخامنئي ( دام ظله )
نشر معالم الزينة في أرجاء الصحن الحيدري الشريف ضمن ...
نشر معالم الزينة في أرجاء الصحن الحيدري الشريف ضمن ...
ضرر العناد
ضرر العناد

اشترك ليصلك كل جديد

اكتب ايميلك في الأسفل